Breaking

عاجل / الكشف عن الجهة التي تقف وراء قرار إقالة آمال العدواني بعد أقل من 24 ساعة من تعيينها.

بعد ان يوم أمس تعيين السيدة آمال العدواني ناطقة رسمية بإسم الحكومة. علم موقع موزاييك نيوز، ان رئيسة الحكومةالسيدة نجلاء بودن قررت التراجع عن هذا التتعيين. 

وفي هذا السياق كشف الاعلامي سمير الوافي عن سبب إقالة آمال العدواني و من يقف وراءه، وكتب الوافي على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك مايلي:



أسرع إقالة...بعد يوم واحد من مباشرة مهامها في القصبة كمستشارة لرئيسة الحكومة مكلفة بالاعلام والاتصال...إعلام آمال عدواني بالتراجع عن تعيينها...

ويبدو أن التراجع تم بتعليمات من قصر قرطاج...علما وأن ما يسمى " حراك 25 جويلية " رفض هذا التعيين عبر الفايسبوك...!!!

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم

إعلان

إعلان