Breaking

طارق الفتيتي :"البرلمان انتهى بصيغته الحالية..!"(التفاصيل)

في تصريح لإحدى الاذاعات المحلية أكد  النائب الثاني لرئيس مجلس نواب الشعب، طارق الفتيتي، الجمعة 1 اكتوبر 2021 أن البرلمان قد  انتهى بصيغته الحالية، و لا خيار  امام التونسيين الا الحوار.




وقال طارق الفتيتي انه رغم احترامه  لفئة من  نواب المجلس التأسيسي المجمد نشاطه  ، التي ترغب في العودة الى المؤسسة البرلمانية ، الا أنه  يصر على رفضه للعودة إليه، وذلك في إشارة إلى دعوة أكثر من 90 نائبا لمزاولة عمل مجلس نواب الشعب اليوم الجمعة بعد إنقضاء العطلة النيابية .



و أوضح ذات المتحدث، أن قرارات الرئيس التونسي  قيس سعيد كانت  يمثابة صفعة لكل منظومة ما قبل 25 جويلية خاصة الطبقة السياسية التي إعتمدت منهجا خاطئا،وفق تعبيره.


واعتبر  الفتيتي ان الإجراءات الإستثنائية لم تكن بالسرعة المطلوبة، داعيا إلى ضرورة  محاسبة كل الفاسدين و المتورطون في جرائم في حق الشعب التونسي.

و كشف النائب عن الكتلة الوطنية العياشي زمال في وقت سابق ان قرابة  90 نائبا  قد وقعوا  على البيان، الذي كان بادر بإصداره يوم الخميس 30 سبتمبر 2021  مع مجموعة من  النائبين المستقلين  من بينهم  الصافي سعيد وعياض اللومي ، لدعوة اعضاء مجلس نواب الشعب لاستئناف نشاطاتهم البرلمانية مع حلول شهر اكتوبر الحالي.


وتجدر الاشارة  أن رئيس الجمهورية قيس سعيد، قد علق أشغال مجلس نواب الشعب بتاريخ 25 جويلية الفارط وأعلن عن جملة من التدابير الاستثنائية في إطار الفصل 80 من الدستور ، من بينها رفع الحصانة عن النواب.



0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم

إعلان

إعلان