Breaking

ميسي في مرمى الصحافة العالمية بعد خسارة الفريق الكتالوني للقب كأس السوبر الاسباني

اضحى  البرغوث الارجنتيني ليونيل ميسي  و قائد فريق برشلونة الاسباني في مرمى الصحف العالمية بعد ان  شنت عليه  هذه الاخيرة هجوما عنيفاً ، بعد خسارة الفريق الكتالوني للقب كأس السوبر الإسباني أمام نظيره أتلتيكو بلباو، بنتيجة 3-2 في المباراة النهائية للبطولة والتي جرت مساء الأحد على أرض ملعب «لا كارتوخا»، في مدينة إشبيلية.

وكان قد تلقى ليونيل ميسي بطاقة حمراء تاريخية  ليتم على اثرها طرده  من المباراة وتحديداً في الدقيقة 120، بعد تعديه بالضرب بدون كرة على مهاجم فريق أتلتيك بلباو، أسيير فيلاليبري، مما جعل الحكم يشهر البطاقة الحمراء في وجهه للمرة الأولى في تاريخ ميسي مع الفريق الأول لنادي برشلونة.


وخاض ليو ميسي مساء الأحد واحدة من أسوأ مبارياته، كما فشل في التتويج بلقبه الأول هذا الموسم، بعد أن خدمته الظروف وأبعدت منافسه التقليدي ريال مدريد عن المباراة النهائية، بعد أن فشل بدروه في الفوز على أتلتيك بلباو، في مواجهة الدور قبل النهائي.

وجاء الهجوم غير المبرر من ميسي على أسيير فيلاليبري، ليضع البرغوث الأرجنتيني في دائرة الضوء في كل أنحاء العالم، ووصفت الصحف اللاعب بالعاجز والضبابي والمنهار، وغيرها من الكلمات التي تنتقد النجم الأرجنتيني الموهوب، الذي لطالما صنع الأمجاد في قيمص البلوجرانا على مدار سنوات طويلة.


في إنجلترا،كتبت صحيفة «ديلي ميل» عن ميسي في عنوانها: ليونيل ميسي.. الضباب الأحمر، في إشارة إلى ظهور اللاعب السيء خلال المباراة وحصوله على بطاقة حمراء والطرد لأول مرة في مسيرته، مشيرة إلى أن ميسي فقد عقله في المباراة النهائية، وخسر فريقه اللقب المنتظر.

وفي صحيفة «الجارديان» تمت الإشادة بإنجاز فريق أتلتيك بلباو، ووصفوا برشلونة بالسفينة الغارقة، كما ألقتن الضوء على طرد ميسي، وعدم تأثيره في المباراة.


أما في إيطاليا، فسخروا من هزيمة برشلونة أمام أتلتيك بلباو، وكتبت صحيفة «لاجازيتا ديلو سبورت» و«كالتشيو إسترو»، عناويناً مثل: ميسي يفقد رأسه.. لكمة وبطاقة حمراء!،


وفي بلد البرغوث  الأرجنتين عاش عشاق ميسي معاناته ، وتحدثوا  عن الحلم الضائع واللقب السهل الذي فرط فيه الفريق، وكتبت صحيفة «أوليه» في عنوانها: الإحباط، وأوضحت ميسي محبط جدا،فيما كتبت صحيفة «TyC» الرياضية: ميسي والعجز الأحمر، بينما وصفت صحيفة «كلارين» الهزيمة بأنها كابوس لميسي.

وتحدثت الصحف الإيطالية عن نهاية حزينة للاعب برشلونة، وقالوا أن بالباو كان أسد المباراة الذي التهم برشلونة، وحرمه من اللقب الأول مع المدرب رونالد كومان..

أما  في فرنسا فقد  انصب تركيز الصحف على برشلونة، وتحدثت صحيفة ليكيب عن الدمار الذي حدث في الفريق من قبل أتلتيك بلباو، دون النيل من ميسي كثيراً.

وأخيرا في البرتغال ركزت صحيفتا «ريكورد» و «أبولا» على نقد ميسي، مؤكدين أنه فقد بريقه، كما تحدثت الصحيفتان عن عقوبة تنتظر البرغوث بعد تعديه على مهاجم أتلتيك بلباو أسيير فيلاليبري.

وكشفت تقارير اعلانية عن احتمال انتقال نجم نادي برشلونة الاسباني ليونيل ميسي لنادي  مانشستر سيتي الانجلبزي الصيف المقبل، لكن تلك الصفقة الحرة لن تكون سهلة كما يتخيل البعض.


وكان اللاعب الارجنتيني ميسي  قد صدم الوسط الرياضي العالمي، والكتالوني بوجه خاص، في أغسطس الماضي حينما أبلغ بشكل رسمي إدارة النادي الكتالوني برغبته في الرحيل عن أسوار "كامب نو"، وهو ما قوبل بالرفض، وقد يتوجب على ميسي  البقاء في الكانب نو  على الاقل حتى نهاية  شهر يونيو المقبل، في حال اراد الامضاء لنادي اخر.



ومن ابرز الاندية المهتمة بخدمات  النجم الارجنتيني ، نادي  مانشستر سيتي، وبالفعل فقد  نصح بعض المقربين من اللاعب بالذهاب إلى ملعب الاتحاد نهاية الموسم الحالي. 

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم

إعلان

إعلان